تكلفة زراعة الذقن في تركيا

توفر تركيا مجموعة كبيرة من العمليات التجميلية الهامة التي تشمل الكثير من المناطق في الوجه والجسم، وبسبب أهمية منطقة الذقن نجد أنه ثمة توفير لعملية زراعتها، لكن تكلفة زراعة الذقن في تركيا تظل بالتأكيد من الأمور الهامة التي تشغل الكثيرين، حيث أنه عندما تكون التكلفة مرتفعة سوف يكون لدى البعض صعوبة في القيام به، خصوصًا مع الحاجة إلى العملية بالوقت الراهن، عمومًا، بهذا الصدد دعونا نقول أن تكلفة عملية زراعة الذقن في تركيا ليست تلك التكلفة الكبيرة التي يُمكن الخوف منها، وفي السطور القليلة المُقبلة سوف نتعرف على ذلك بالتفصيل مع تناول كيفية الاستفادة من العملية بتركيا.

كم تكلفة زراعة الذقن في تركيا وعلى ماذا تعتمد الأسعار؟

لا شك أن الرغبة في التعرف على تكلفة زراعة الذقن في تركيا تُعد رغبة حثيثة لدى كل من يُفكرون في إجراء مثل هذه العمليات، إذ أنه مع الارتفاع الكبير في معظم أسعار العمليات التجميلية نجد هناك سعي للتعرف على أسعار زراعة الذقن في تركيا، وحتى لا تكون هناك أي توقعات سيئة، دعونا نقول أن عمليات التجميل داخل تركيا تُعد الأقل في العالم بأكمله، هذا على الرغم من الامكانيات الكبيرة التي يتم توفيرها في هذه العمليات.

لا تمتلك زراعة شعر الذقن تكلفة ثابتة، حيث تبلغ متوسط تكلفة زراعة الذقن في تركيا من 800 دولار وتصل إجمالًا إلى 1500 دولار فقط، وبالتأكيد مثل هذه التكلفة لا تُعتبر شيئًا كبيرًا بالمقارنة مع دولة أخرى، فهي توفر ذات العملية بذات الجودة لكن بتكلفة تبدأ من 4000 دولار فأكثر، وهو ما يأخذنا لعوامل التحديد.

العوامل التي تعتمد عليها اسعار زراعة الذقن:

من المعروف أن عملية زراعة الذقن في تركيا، والكثير من العمليات التجميلية الأخرى، فهي تُحدد بشكل غير ثابت وفق مجموعة من العوامل المتغيرة، وهنا مثلًا نحن نتحدث عن عدة عوامل أبرزها ما يلي:

  • شهرة المركز الطبي وتصنيفه ونوعية الأطباء به.
  • التقنية التي سيتم استخدامها في العملية.
  • أعداد البصيلات الداخلة في الزراعة.
  • الأماكن التي سيتم زراعتها بمنطقة الشارب واللحية.

ما هي أبرز مميزات زراعة الذقن في تركيا؟

حتى يتم التفكير في دفع تكلفة معينة إلى مركز زراعة الشعر والتفكير في الحصول على ذقن مثالي فإن ذلك الأمر سوف يستدعي أولًا الحصول على مجموعة من المميزات الرئيسية الهامة التي أبرزها ما يلي:

  • وجود فريق كبير من الجراحين الأكفاء.
  • توافر عدد كبير من المراكز المميزة ذات التقنيات المتقدمة.
  • توفير الرعاية المتكاملة بعد الانتهاء من العملية.
  • توفير العملية المطلوبة بأقل سعر متوافر.
  • إمكانيات الاستفادة من الجولة السياحية المتوافرة.
 مميزات زراعة الذقن في تركيا

من هم المرشحون لعملية زراعة الذقن؟

ليس هناك شك في كون عملية زراعة الذقن واحدة من أهم العمليات المتوافرة بالوقت الحالي، لكن بذات الوقت الخضوع لها يستدعي أولًا أن يكون الشخص مرشحًا لها أو حاجة ماسة لها، وهذا الأمر من الممكن أن يأتي وفق مرشحين أبرزهم الآتي:

  • الذين يمتلكون لحية متقطعة، فأولئك الذين تكون لديهم لحية متقطعة سوف تكون لديهم أفضلية للعملية من أجل الحصول على لحية كاملة بعد نهاية الزراعة.
  • الاشخاص الذين لا ينبت الشعر لديهم، وهؤلاء هم الذين لا يمتلكون أي شعر في منطقة الذقن بشكل عام ويسعون للحصول عليه من خلال عملية زراعة.
  • الراغبين بزيادة كثافة الشعر، وهذه الفئة هي التي قد تكون ممتلكة للشعر بشكل طبيعي وفي أماكن متفرقة، لكنهم فقط يرغبون في زيادة الكثافة للوصول إلى المستوى الذي يُعد تجميليًا ورائعًا.

نصائح قبل عملية زراعة شعر الذقن

نحن الآن نعرف المميزات التي يُمكننا الحصول عليها عند التفكير في زراعة الذقن، لكن بالتأكيد حتى نحصل على هذه المميزات ونحقق النجاح الكبير فلابد من توافر مجموعة من التعليمات الواجب تنفيذها وأبرزها ما يلي:

  • أن تحتوي المنطقة المانحة على شعر كافي.
  • تحديد المركز المناسب للعملية بالصورة التي تضمن تنفيذ كل التطلعات بالشكل الكافي.
  • تمتع المريض بالصحة الجيدة، ويجب أن يتم التأكد من أمر كهذا عن طريق الفحوصات والتحاليل المتعارف عليها.
  • التوقف عن التدخين والكحل وأدوية السيولة، حيث أن تلك النوعية من الأدوية سوف تقود إلى مشاكل عند إجراء عملية الزراعة.
شعر الذقن

أفضل التقنيات لإجراء عملية زراعة الذقن في تركيا

من أجل إجراء عملية زراعة الذقن داخل تركيا فإنه لا يُمكن الاعتماد على تقنية واحدة فقط، وإنما ثمة مجموعة من التقنيات التي تتفاوت في الحداثة والقدرات، كذلك على حسب حالة الشخص الخاضع للعملية، وتلك التقنيات أبرزها ما يلي:

تقنية الاقتطاف:

تُعد تقنية الاقتطاف من أهم وأبرز التقنيات المستخدمة في زراعة شعر الذقن وفي عمليات زراعة الشعر بشكل عام، حيث أنه بعد القضاء على تقنية الشريحة التي لم تكن على المستوى المطلوب ظهرت تقنية الاقتطاف لتُقدم كل التسهيلات الممكنة لعملية زراعة شعر الذقن، إذ أننا هنا نتحدث عن عملية أسرع في الوقت وأكبر في الجودة وغير ذلك من مميزات تجعلها التقنية الأبرز والأكثر استخدامًا بوقتنا الحالي على الرغم من ظهور تقنيات أخرى حديثًا كتقنية أقلام تشوي.

تقنية أقلام تشوي:

وهي التقنية التي ظهرت حديثًا مؤخرًا و بدأت تأخذ مساحة انتشار كبيرة نظرًا للسهولة المتوافرة في العملية، إذ أنها تعتمد في المقام الأول على السرعة ثم بعد ذلك الدقة، وبالتالي يُمكن إنجاز الكثير في تقنية أقلام تشوي في جلسة واحدة فقط بخلاف بعض التقنيات الأخرى التي قد تأخذ نفس كمية الشعر فيها عدد جلسات أطول.

تقنية السفير:

وهي أحدث تقنيات زراعة الشعر المتوفرة في أنحاء العالم، وتعد التقنية الأفضل لإجراء زراعة شعر الذقن وذلك لأن التقنية تعتمد على الكفاءة الممتزجة بالسرعة، لكن الميزة الأهم أنها لا تترك أي أثر خلفها، بمعنى أن الشخص الذي يُقدم عليها لن يجد الصعوبة بعد العملية وستكون فترة التعافي بالنسبة له أقل بكثير.

كيف تتم عملية زراعة الذقن في تركيا؟

من الطبيعي أن يشعر الشخص بالاطمئنان قبل الإقدام على شيء لا يعرفه ولم يقم به من قبل، وفي الحقيقة ذلك الاطمئنان يأتي فقط في اللحظة التي يعرف بها الكيفية التي تجري بها الأمور، وفيما يتعلق بعملية زراعة الذقن فهي تتم كالآتي:

  • تخدير المريض حسب الطريقة المناسبة له.
  • اقتطاف البصيلات المناسبة.
  • زراعة البصيلات.
  • المراقبة لساعات لتفادي المضاعفات.

اقرأ ايضاً: تكلفة زراعة الشعر في تركيا

هل عملية زراعة اللحية عملية مؤلمة؟

بسبب الطبيعة البشرية الخالصة فإن أغلب البشر لا يُقدمون على تلك العمليات التي تحتوي على نسبة ألم ولو قليلة، وهو نفس الحال الذي ينطبق على عملية زراعة الذقن عند التفكير بها، إذ أنه من المُسلّم به أن التطور الذي أصبح موجودًا في الوقت الحالي لم يعد يترك الفرصة من أجل الشعور بالألم الكبير أو الذي يستمر لفترة طويلة، لكن بذات الوقت كي نكون منطقيين فإننا بذات الوقت في حاجة إلى التعرف على حقيقة العملية فيما يتعلق بمسألة الألم، فبالطبع ثمة ألم، لكن ألم بسيط للغاية قد يتطور أحيانًا إلى التهاب، لكن مع الوقت والالتزام بمجموعة التعليمات المنصوص عليها من الطبيب فسوف يختفي ذلك الألم.

تعليمات ما بعد زراعة شعر الذقن

بعد الانتهاء من عملية زراعة الذقن فلابد من الحصول على مجموعة من التعليمات وتنفيذها بدقة شديدة، وذلك لأن تلك التعليمات ستؤدي بالضرورة إلى نجاح العملية، وربما أهم وأبرز تلك التعليمات ما يلي:

  • عدم استخدام مستحضرات التجميل خلال الفترة الأولى التالية للعملية.
  • يجب تجنب الاصطدام أو الاحتكاك بمنطقة الزراعة.
  • عدم الميل أو الانحناء في الأيام الأولى.
  • عدم التعرض للشمس، وكذلك الرياح والأمطار.
  • المتابعة مع الطبيب بشكل منتظم واتباع نصائحه.

متى تظهر نتائج عملية زراعة الذقن؟

من الأشياء المميزة للغاية في عملية زراعة الذقن أن النتائج الخاصة بها لا تأخذ وقتًا طويلًا حتى تبدأ في الظهور، إذ أن الأمر يحتاج فقط إلى يوم واحد أو ساعات قليلة حتى يظهر الشعر الجديد المزروع ويكون من الممكن ملاحظته بالعين المجردة، وهذا ما يُمكننا أن نُطلق عليه النتائج السريعة، لكن في نفس الوقت يجب أن نضع في الاعتبار أمر هام للغاية، وهو كون النتائج النهائية ربما تأخذ شهور بعد العملية، فبعد زراعة شعر الذقن سوف تكون هناك فرصة لتساقط ذلك الشعر ثم بداية النمو مجددًا، وهي مرحلة طبيعية لا خوف منها، بل هي دليل على نجاح العملية، وبمناسبة الأمور الطبيعية يجب أن نذكر أن نتائج عملية زراعة الذقن سوف تكون طبيعية بنسبة مئة بالمئة، ومن هنا يُمكنها الاستمرار لفترة طويلة تصل إلى الأبد.

 نتائج عملية زراعة الذقن

لماذا يُعد مركز انفينتي كلينك الأنسب لزراعة الذقن؟

عندما ننظر في المراكز المتاحة التي يُمكنها إجراء عملية زراعة الذقن فسوف نرا أن تلك المراكز كثيرة، لكن ربما أهمها وأكثرها إقبالًا مركز انفينيتي كلينك، حيثُ يعتبر ذلك المركز بالوقت الحالي أحد أبرز المراكز التي توفر منظومة تجميلية كاملة تتجلى في مجموعة الأجهزة المتوافرة المُستخدمة في إجراء العملية، والتي تُعد أفضل الأجهزة الممكنة وأكثرها حداثة، كذلك بذات الوقت يُمكننا أن نجد فريق من الأطباء المميزين الذين أجروا العديد من عمليات زراعة الشعر للرأس والذقن الناجحة بالإضافة إلى توفير تكلفة زراعة الشعر المناسبة بشكل كبير، حيث تعد التكلفة مركز انفينيتي كلينك الأقل فيما يتعلق بمسألة تكلفة زراعة الذقن في تركيا.