إزالة الشعر بالليزر للرجال : التكلفة والفوائد والأضرار

يسعى الناس إلى إجراء العديد من العمليات لتحسين المظهر العام لهم، وضمن هذه العمليات تأتي عمليات إزالة الشعر، وتحديدًا إزالة الشعر بالليزر للرجال، فقد يكون الشعر في أماكن معينة لا يمكن الوصول إليها بسهولة، ولهذا يتم اللجوء إلى الليزر من أجل إجراء تلك العملية، والحقيقة أن الإقدام على تلك الخطوة يضمن الكثير من الفوائد، لكن بذات الوقت ليس هناك أي مانع من وجود مجموعة صغيرة من الأضرار، وبخلاف ذلك سوف نكون بالتأكيد مطالبين بالبحث عن الحكم الشرعي عند الإقدام على هذه الخطوة، لذا سوف نتعرض بالتفصيل بالسطور المقبلة لكل ما له علاقة بعملية إزالة الشعر للرجال.

فوائد إزالة الشعر بالليزر

بكل تأكيد الإقدام على عملية غاية الأهمية مثل عملية إزالة الشعر بالليزر أمر يحدث لأننا نتوقع الكثير من الفوائد التي يمكن الحصول عليها جراء هذه العملية بهذه التقنية، وبالتأكيد نحن بحاجة لاستعراض مجموعة من تلك الفوائد التي أهمها ما يلي:

  • إزالة الشعر نهائيًا وبشكل سريع، فبكل تأكيد الفائدة الأولى والرئيسية التي نبحث عنها من إزالة الشعر بالليزر هي تحقيق ذلك الغرض بشكل سريع وبذات الوقت بشكل نهائي، وفي الواقع مثل هذا الأمر تنجح فيه تلك العملية ببراعة.
  • لا تؤثر على البشرة والأنسجة، فمن الضروري أن تكون العملية التي تقوم بتنفيذها غير مؤثرة، وهذا بالضبط ما تحققه عملية الإزالة بالليزر التي لا تكون ذات تأثير كبير على مناطق هامة مثل البشرة والأنسجة.
  • تنفيذ عملية الإزالة بدون ألم، فالألم ليس له وجود في تلك الطرق التي يتم استخدام الليزر بها، وهو أمر غاية الأهمية.
  • العملية آمنة ولا تحتاج لأي طرق وقاية، فأنت عند إجراء عملية إزالة الشعر لن تكون في حاجة إلى الخوف، وذلك لأن العملية آمنة بنسبة مئة بالمئة ولا يتوقع معه أية مخاوف أو طرق من أجل الوقاية.
  • النتائج تأخذ عدد جلسات قليل، ففي كل الأحوال عندما تكون النتائج سريعة وبعد عدد قليل من الجلسات فإن الإقدام على العملية سيكون أكثر تأثيرًا لأنه ثمة إيجابية في الأمر.

فوائد إزالة الشعر بالليزر

لماذا نلجأ إلى إزالة الشعر؟

بغض النظر عن فكرة الإقدام على إزالة الشعر من خلال الليزر فإننا بالتأكيد بحاجة لمعرفة الأسباب التي قد تجعلنا نلجأ في الأساس إلى إزالة الشعر دون اللجوء إلى أمور أخرى، فبالتأكيد نحن نفعل ذلك ونحن نضع في عين الاعتبار أننا سوف نتخلص من الكثير من الشعر الزائد في أماكن كثيرة ومتفرقة من الجسم، هذا بالإضافة طبعًا إلى الحصول على شعر جديد أخف، وبذات الوقت مراعاة أن يكون الجلد الذي نحصل عليه أفتح لونًا ولا تكون به أي احتمالية لمشاكل لاحقة، بمعنى أدق، اللجوء إلى إزالة الشعر خيار يأتي لتحسين الأوضاع للأفضل، لكن ما هي يا ترى أماكن الإزالة التي تستخدم في ذلك الأمر؟

أماكن إزالة الشعر بالليزر للرجال

من المهم طبعًا التعرف على الأماكن التي يتسلل من خلالها الليزر من أجل تنفيذ عملية إزالة الشعر لدى الرجال، أو دعونا نقول ببساطة، من المهم أن نعرف الأماكن المستخدمة في إزالة الشعر منها والتي يصبح الأمر ضروريًا عندما يتعلق بها، وهي الآتي:

  • الصدر: وهي المنطقة الأولى التي تظهر في جسم الرجال، ويكون منظر الشعر الكثيف بها غير جيد، لذا يتم السعي للإزالة.
  • أعلى الذراعين والكتفين وتحتهما: حيث أن مثل هذه المناطق تكون كثيفة بالشعر الغير ضروري، بل ومن الناحية الجمالية سوف يكون من الأفضل التخلص منه بشكل دائم.
  • شعر الأصابع: فعلى الرغم من صِغر شعر الأصابع إلا أن إزالته أمر لا يأخذ الكثير من الوقت، وبالتالي الجهد، كذلك غير مكلف.
  • البطن: حيث أن شعر البطن بالنسبة للرجال من المشاكل التي تهدد المنظر العام لهم، خصوصًا مع احتمالية التعرض لمواقف تستدعي كشف شعر البطن هذا، لكن هنا عندما يكون الليزر موجودًا سيتم إزالة الشعر بسهولة.
  • شعر العانة: فبالطبع تلك المنطقة من المناطق الشائكة التي يكثر فيها الشعر ويكون هناك بعض التأفف من كثرته، لذا فإن إجراء إزالة الشعر من خلال الليزر خيار مثالي من أجل التخلص منها بشكل دائم وتام.
  • اللحية والحاجبين: وفي الحقيقة التفكير في إزالة الشعر من هذه المنطقة لا يكون تفكيرًا كبيرًا ومركزًا مثلما هو الحال مع أماكن أخرى، وذلك لأنه ببساطة لا يمكن التفكير أولًا في إزالتهما بشكل عاجل، بل أولًا يكون هناك تفكير في حلقهما.

من هم الأشخاص المرشحون لإزالة الشعر؟

من المهم أن نعرف بأنه ليس كل شخص يمكنه التفكير في إجراء عملية إزالة الشعر من خلال الليزر، بل يجب أن يكون ذلك الشخص مؤهلًا بالشكل الكافي، لكن في البداية يجب أن نضع في الحسبان بأنه من الممكن جدًا إقدام النساء كذلك على العملية، فهي ليست مقصورة على الرجال، لكن بما أننا نتحدث عن الرجال فقط فيجب أن نعلم بأن استخدام الليزر لإزالة الشعر يحتاج إلى سن معين أكبر على الأقل من السادسة عشر، أيضًا يحتاج الأمر إلى عدم وجود تاريخ طبي يمنع من إجراء العملية وأن تكون المنطقة التي سيتم الإزالة فيها بها أنسجة وجذور تسمح بذلك، ثم عندما نرى الشخص مرشح مئة بالمئة وليس لديه أي موانع لتنفيذ العملية فيمكننا وقتها البدء في الاستعداد لعملية الإزالة هذه.

كيف يمكن الاستعداد لإزالة الشعر؟

قبل الإقدام على عملية إزالة الشعر لدى الرجال من خلال استخدام الليزر فلابد وأن نضع في الاعتبار وجود بعض الأمور التي تُسهم في تحقيق الاستعداد للعملية قبل تنفيذها بأفضل صورة ممكنة، وتلك الأمور بالتأكيد أبرزها ما يلي:

  • تفادي المواد التي تهيج الجلد كالعطور والمواد ومزيلات العرق، وهو أمر بديهي في الحقيقة، إذ أننا نتحدث هنا عن عملية تتعلق بالشعر، لذا من البديهي أن نبتعد عن كل شيء من شأنه إيذاء هذا الشعر، وهو أمر يشمل بالتأكيد مواد التهيج.
  • تفادي حمامات الشمس والتقشير الكيميائي لأسبوعين، وهذا الأمر يجب القيام به قبل مدة لا تقل عن أسبوعين من التاريخ المتوقع لبدء العملية، وهو أمر يحدث من أجل المشاكل التي يمكن أن تطرأ بسبب التقشير أو حمامات الشمس.
  • حلق الشعر لتجنب احتراقه عند الإزالة، وذلك الأمر يجب القيام به بشكل ضروري لأولئك الذين يرغبون في إجراء عملية إزالة الشعر، حيث يجب أن تكون لديهم نبتة خفيفة للشعر بحيث لا تكون هناك احتمالية لاحقًا لاحتراقه أو حدوث مشكلة به.
  • الحرص على تناول صورة توثيقية قبل العملية للمقارنة، وهذا الأمر يعد به من الناحية النفسية كتجهيز أمثل للعملية، حيث أنه من المناسب القيام ببعض التحضيرات التي تشمل التقاط صورة لشكل الشعر قبل العملية ثم مقارنتها لاحقًا.
  • تجنب الأدوية التي قد تقود إلى النزيف، فمن المهم جدًا أن نعرف بأنه ثمة مجموعة من الأدوية الخطيرة، وذلك كالمضادات الحيوية، من الممكن أن تسبب لاحقًا شكل من أشكال النزيف بالنسبة للشخص الذي يقوم بتناوله، وهذا الأمر في حالة حدوثه فسوف يكون من الصعب جدًا التعامل معه وقت العملية، لذا من الأفضل إيقاف تلك الأدوية وتجنبها.

كيف تجرى عملية إزالة الشعر بالليزر؟

من المهم بالتأكيد أن نعرف الطريقة التي تجرى بها عملية إزالة الشعر بالليزر قبل التفكير في الإقدام عليها، وذلك لأنه بعض الأشخاص قد تكون لديهم مخاوف معينة يتم تبديدها بشكل تام من خلال استعراض طرق إجراء العملية، فهي تتم كما يلي:

  • الحرص على استخدام النظرات الواقية من الليزر، وتلك هي الخطوة الأولى التي يجب أن تتجهز بها قبل حتى التفكير في لحظة دخول المركز، حيث يجب أن تكون لديك نظرات واقية تحميك من الأشعة المتوقع انبعاثها عند بدء العملية، تلك الأشعة هي أشعة الليزر، والتعرض لها ليس أمرًا جيدًا بالمرة.كيف تجرى عملية إزالة الشعر بالليزر
  • استخدام مخدر موضعي، وتلك المرحلة هي المرحلة الأولى الفعلية من أجل إجراء العملية، حيث يتم وضع بعض المخدر على مكان إزالة الشعر لضمان تحقيق الأمر المطلوب، وهو قتل الاحساس في هذه المنطقة، كما يمكن الاستعانة كذلك بجل مخدر، في كل الحالات التخدير الكلي ليس خيارًا مستخدمًا بكثرة.
  • تشغيل الليزر وبدء العملية، وهي المرحلة الأهم التي تقوم عليها العملية في الأساس، وبهذه المرحلة يبدأ الليزر دوره في قتل خلايا الشعر من جذورها لمنع خروجها مرة أخرى، هذا طبعًا مع التأكد من إزالة الشعر الموجود بالفعل، وغالبًا ما ينتج عن هذه الخطوة القضاء الكامل على مشكلة شعر الأماكن الغير مرغوب فيها، لكن ماذا عن الوقت المستغرق بالعملية؟

ما هي المدة المتوقعة لإجراء عملية إزالة الشعر؟

الشخص الذي يخضع لعملية إزالة الشعر من خلال الليزر من المهم له بالتأكيد أن يعرف الوقت الذي سيستغرقه الأمر، وذلك لأنه ببساطة لا يمكن المخاطرة بإجراء العملية دون الوضع في الاعتبار احتمالية تواجد الكثير من المعوقات التي من الممكن أن يحكمها زمن العملية، وكي نكون واضحين منذ البداية فإن الأمور في الوقت تتفاوت على حسب الإجراء الذي يرغب الشخص في تنفيذه، فعندما نبحث عن وقت إزالة شعر ما بين الحاجبين فسنجد أنه يأخذ دقائق قليلة قد تصل بالكاد إلى خمس دقائق، أما بالنسبة للمدة المنتظرة من أجل إزالة الشعر في الصدر أو الظهر فهي تأخذ مدة تحسب بالساعات، ولذلك نقول أنه لا يجب تحديد المدة العامة لمثل هذه العملية، وإن كانت في النهاية تبدأ من نصف ساعة فأكثر.

ما هي أبرز أنواع الليزر التي يتم استخدامها؟

من المهم بالتأكيد أن يتم التعرف على أنواع الليزر التي يتم استخدامها في تنفيذ عملية الإزالة لدى الرجال، فعلى الرغم من استخدام الليزر في كل الأحوال إلا أن ذلك الأمر يأتي وفق مجموعة من الأنواع الرئيسية التي أبرزها ليزر النبضة الطويلة، وهو الذي يحتوي على معدّل سريع للتكرار، كذلك ثمة ليزر الضوء المكثف، وهو نوع من الليزر، أو يمكن القول إنه شبيه به ويؤدي نفس مهمته، وأخيرًا هناك ليزر ديود Laser Diode الذي يعد أكثر الأنواع انتشارًا وبذات الوقت نجده الأكثر فاعلية حاليًا.

ما هي أضرار ازالة الشعر بالليزر للرجال؟

في الحقيقة ثمة الكثير من الفوائد التي تأتي كنتيجة لعملية إزالة الشعر بالليزر، لكن بذات الوقت لا يمكن الصمت أمام مجموعة من الأضرار أو الأعراض المحتملة بعد إجراء عملية الإزالة هذه، وتلك الأضرار أبرزها ما يلي:

  • احتمالية حدوث نتائج مرتدة تتمثل في كثافة الشعر، وفي الحقيقة عندما نفكر في إجراء عملية من أجل زراعة الشعر ثم يحدث أن تكون هناك نتائج عكسية في مسألة نمو الشعر هذه فلابد وأن نكون على دراية بتلك المشكلة ونضعها في الاعتبار قبل الخضوع لعملية الإزالة.
  • إمكانية قتل الأحساس في منطقة العملية، حيث أنه لابد من تواجد احتمالية بكون الأحساس الموجود بمنطقة العملية ضحية لتلك العملية، بمعنى أدق، من الممكن قتله، وهذا الأمر سيستمر لفترة قد لا تقل عن ثلاث أيام.
  • احتمالية ظهور الندبات في أماكن العملية، وإذا سألت الأشخاص الذين يقدمون على عمليات التجميل من هذا النوع فستجد أن تلك العمليات تفشل عندما يكون للندبات تواجد بها، لذا يجب الحرص على إخفاء تلك الندبات بشكل تام.
  • التهاب واحمرار مناطق العملية، وفي الحقيقة عند التهاب منطقة العملية تكون هناك احتمالية لزوال تلك الالتهابات خلال أيام قليلة، لكن الألم الذي تسببه يكون كبيرًا بكل تأكيد.
  • احتمالية الحرق حال اللجوء لطبيب غير ماهر، وفي الحقيقة مثل هذا الأمر ليس عرضًا جانبيًا بقدر ما هو ضرب من ضروب الخطئ الممكن الحدوث من الطبيب، فإذا كان غير ماهر باستخدام الليزر فبكل تأكيد سوف يجعلك تتعرض لحروق.

هل يشعر الرجال بالألم عند إزالة الشعر؟

على الرغم من أن الليزر قد جاء لوضع الكثير من الحلول للكثير من الأمراض والمساهمة كذلك في مجموعة كبيرة من العمليات إلا أننا لا يمكننا إغفال فكرة الألم الذي يلي العملية، فعندما يتم التفكير في مسألة إزالة الشعر من هكذا مناطق حساسة فالوضع الطبيعي أن يلي ذلك الكثير من الألم، خصوصًا إذا كانت الطريقة المستخدمة طريقة غير قادرة على التعامل مع الأمور بالشكل الصحيح، لكن عندما يتعلق الأمر بالليزر فنحن هنا نتحدث عن ألم ملحوظ للغاية وطفيف، هذا الألم يبدأ ببعض الاحمرار الذي يصيب مكان العملية لساعات وربما لأيام قليلة بعدها، ثم بعد ذلك يزول الألم بالطبع، أما في وقت العملية فإن الأمور لا تكون بهذا الشكل، وذلك لأن التخدير يتكفل بالأمر، لذا من المهم التعرف على فكرة الألم بعد العملية ووقتها قبل الإقدام على الأمر.

هل يشعر الرجال بالألم عند إزالة الشعر

ما هو حكم ازالة الشعر بالليزر للرجال؟

بكل تأكيد السؤال عن الحكم الشرعي من الأمور التي تشغل الكثيرين قبل الإقبال على أي أمور من الأمور، وتحديدًا إذا كان ذلك الأمر بأهمية إزالة الشعر من خلال الليزر، فبالطبع إزالة الشعر بالطرق الطبيعية اليدوية أمر جائز وممكن بلا أي مشاكل، لكن السؤال يأتي تحديدًا ليتحدث عن إزالة الشعر بالليزر، أو بشكل أوضح، الحديث عن إزالة الشعر بشكل نهائي تام، ففي هذه اللحظة الأمور ستكون مختلفة، حيث يجب أن يتم العودة إلى دار الافتاء، وبشكل عام، ثمة حكم بجواز إزالة الشعر بالليزر بشكل نهائي، لكن ذلك الجواز مشروط بتنفيذ هذه الإزالة من نفس الجنس، بمعنى أن يقوم الرجال بعملية إزالة الشعر بالليزر للرجال والنساء يتم إزالة الشعر لديهن من خلال النساء بالطبع، هكذا يحدث الجواز.

كم تكلفة عملية إزالة الشعر بالليزر للرجال؟

من المهم أن نعرف بأن عملية إزالة الشعر ليست ثابتة التكلفة بالنسبة للأشخاص الخاضعين لها، وفي الحقيقة هذا أمر طبيعي في حال أننا نتحدث عن مراكز مختلفة وطبيب مختلف ومركز مختلف من أجل إجراء العملية، لكن بعيدًا عن كل ذلك فإن عامل الاختلاف الأهم يكمن في عدد الجلسات والمنطقة التي سيتم إزالة الشعر منها، فإذا كنا نتحدث عن بلد مثل تركيا فإن تكلفة إزالة شعر الجسم بالكامل ربما تصل إلى 2000 دولار، لكن إذا ما وضعنا في اعتبارنا أن إزالة الشعر بالليزر للرجال سيتم في صورة جلسات فمن الممكن أن تكون الجلسة ذات سعر يبدأ من مئة دولار، وربما أقل من ذلك.