زراعة الأسنان في تركيا

تحاول تركيا طوال الوقت توفير كل الأنواع المتاحة لعمليات التجميل من خلال مجموعة من مراكز التجميل المميزة، وربما زراعة الأسنان في تركيا تعد واحدة من أبرز تلك العمليات، خصوصًا مع تعلقها بجانب غاية الأهمية مثل الفم، وهو الذي يبرز نسبة كبيرة من الجمال لدرجة أن نجوم السينما يهتمون بعمليات الأسنان أكثر من غيرها، وهو ما مهد لظهور لون جديد من العمليات يعرف باسم ابتسامة هوليود، وتلك العملية متوفرة أيضًا في تركيا، لكن ربما الشيء الأهم الذي يشغل كل من يسمعون بعملية زراعة الأسنان أن يتم الوقوف على كيفية إجراء تلك العملية وتقنياتها وتكلفتها والأمور المختلفة المتعلقة بها، وهذا موجود بشكل تام بالسطور المقبلة.

ما هي أبزر المميزات عند زراعة الأسنان في تركيا؟

إجراء عملية زراعة الأسنان في تركيا أمر يحدث فقط في اللحظة التي يتم التأكد فيها من كون تلك البلد أكثر تميزًا من غيرها، وهو ما يأخذنا للحديث عن أبرز المميزات التي يتم توفيرها من الزراعة في هذا المكان وهي كما يلي:

  • قدرة تركيا على توفير أحدث الأساليب والتقنيات.
  • تواجد أفضل الأطباء.
  • التكلفة البسيطة المميزة للغاية.
  • توفير مجموعة كبيرة من الخدمات الإضافية.

أبزر المميزات عند زراعة الأسنان في تركيا

ما هي فوائد زراعة الأسنان التي يرغب الجميع في الحصول عليها؟

الخضوع لعملية زراعة الأسنان ودفع مبالغ من المال من أجل إجراء تلك العملية أمر يعني بالتأكيد امتلاك زراعة الأسنان للعديد من الفوائد التي يرغب الجميع في الحصول عليها، وتلك الفوائد أبرزها ما يلي:

  • إعادة الحيوية للفم مجددًا.
  • إيجاد سن تعمل بنفس شكل وقدرات السن الطبيعي.
  • المحافظة على بقية الأسنان السليمة، فمع فقدان السن الأول.
  • تحسين نطق الحروف المتأثرة بفقدان الأسنان.

مكونات السن التي يتم زراعتها

بعض المرضى سوف يرغبون بالتأكيد في التعرف على السن الذي يقومون بزراعته قبل حتى مجرد الخضوع للزراعة أو التعاقد مع المركز، هذا يعني أنه سوف يكون عليهم دراسة مكونات السن بشكل دقيق، إذ أنه يتكون مما يلي:مكونات السن التي يتم زراعتها

  • الجسم: وهو ما يمكن اعتباره ببساطة أهم جزء في مكونات السن، إذ أن ذلك الجزء المكون من مادة التيتانيوم يعرف بكونه سريع الالتئام، وبالتالي يثبت في قعر اللثة بكل سهولة.
  • المسمار: وهو الجزء الذي يتم وضعه فوق الجسم، ويتم قصد ذلك الجزء في التثبيت عند وضع الجزء النهائي، لذلك هو غير قابل للظهور تمامًا مثلما هو الحال الجسم، لكنه يجب أن يكون متينًا حتى يتحمل لاحقًا.
  • الغطاء: وهو غطاء تعويضي يكون مترابط أكثر بالمسمار والجسم ويتم وضعه كنوع من أنواع التعويض لحين تركيب الجزء الأهم في تلك العملية، وهو الجزء التعويضي.
  • السن الجديد: أو كما يطلق عليه الجزء التعويضي، فعند تركيبه يمكننا القول أننا قد حصلنا على سن جديد مجهزة بأفضل شكل ممكن وقادرة على الظهور في مظهر السن الجديدة، لكن كما هو واضح فإن ذلك الجزء المتصدر المشهد يأتي بعد جهد كبير وأجزاء أخرى كثيرة مكملة.

خطوات ومراحل عملية زراعة الأسنان في تركيا

من الأشياء الضرورية التي يجب القيام بها قبل الإقدام على عملية زراعة الأسنان أن يتم التعرف أولًا بشكل مناسب على الخطوات التي ستتم عملية زراعة السن وفقًا لها، فهي تتم وفق مجموعة خطوات أبرزها ما يلي:

  • التخدير الموضعي: وهي الخطوة الأولى البديهية نظرًا لما ينتظر حدوثه في الفم من إزالة بقايا سن قديم ووضع سن جديد، فهذا الأمر لا يستهلك جهدًا فقط، وإنما هو كذلك يسبب بعض الألم، لذا فإن الجراح أو الطبيب القائم بالعملية سوف يفضل التخدير أولًا، والأمر بالطبع لن يتحمل سوى التخدير الموضعي فقط.
  • فتح اللثة: وهي الخطوة التالية البديهية نظرًا لأن العملية بالأساس تتعمق في اللثة ولا يمكن وضع جذور السنة الجديدة وتثبيتها في مكان آخر بخلاف اللثة، لكن دعونا نقول بأن خطوة فتح اللثة تعد في الأهمية الخطوة الأهم على الإطلاق نظرًا لما يبنى عليها لاحقًا، ويتم أن يتم وضع الجذر والمسمار بهذه الخطوة بالشكل الأمثل كيلا تحدث الانتكاسة لاحقًا.
  • تغطية اللثة: وهي الخطوة النهائية التي يتم فيها الانتهاء من عملية زراعة الأسنان، وبالتالي يحدث فيها الشيء الأهم، وهو تغطية اللثة بالأجزاء النهائية من السن الجديد، ويراعى أن يتم وضع المواد التي من شأنها تغطية أي جزء داخلي من أجزاء السن الجديد كيلا تحدث أي مشاكل لاحقًا.

مراحل عملية زراعة الأسنان في تركيا

الأعراض الجانبية لزراعة الأسنان

من المتوقع بعد عملية زراعة الأسنان أن تكون هناك بعض الأعراض الجانبية، تلك الأعراض ربما لا تكون جميعها مسببة للضرر لكنها تبقى واجبة الأخذ بها ووضعها في الاعتبار كيلا تحدث أي مشاكل لاحقًا، وأبرز هذه الأعراض ما يلي:

  • التهاب الدواعم.
  • التهاب الفك.
  • فقدان الأسنان.
  • الشعور بالألم الشديد في بعض الأحيان.

اقرأ ايضاً: نصائح وتعليمات بعد زراعة الأسنان

ما هو الفرق بين تركيب الأسنان وزراعتها؟

في الحقيقة لا يمكننا أبدًا تشبيه تركيب الأسنان بزراعتها، إذ أنه على الرغم من أن كلا الأمرين يتعلقان بالأسنان التالفة إلا أن التركيب شيء أبسط نسبيًا لأنه ليس عملية أو زراعة، فكل ما هنالك أنه عندما يكون هناك جزء تالف أو جزء مفقود أو جزء به أي ضرر من الأضرار فإنه من أجل مواجهة هذا الضرر يتم اللجوء إلى التركيب، لكن عندما يكون الضرر كبيرًا وشاملًا فإن المعاملة تختلف تمامًا، إذ أنه في هذه الحالة يتم اللجوء إلى الزراعة، والزراعة شيء يتم القيام بها كعملية شاملة يحدث فيها تخدير ويتم استبدال كل أجزاء السن وتهيئة فم الشخص الخاضع للعملية بالشكل المناسب لعملية مثل هذه، ولذلك عند التفكير في فروق بين التركيب والزراعة فسنجد أن الزراعة شيء أعم وأكثر تعمقًا بكثير.

اقرأ ايضاً: الفرق بين الفينير واللومينير

هل عملية زراعة الأسنان مؤلمة؟

من الأمور التي تهم الكثيرين ممن يفكرون في الإقدام على عملية زراعة الأسنان أن يتم الوصول إلى حكم عادل بدونها، فهي إما أن تكون مؤلمة أو غير مؤلمة، وفي حال كونها مؤلمة فهذا بالتأكيد سوف يؤدي إلى تقليل فرص الإقبال على تركيا من أجل إجراء العملية، على العموم، الحكم الذي يمكن الوصول إليه بناءً على العديد من الدراسات والتجارب السابقة أن العملية ليست مؤلمة، أو تحديدًا لن تكون مؤلمة في حالة تم تنفيذها تحت قيادة طبيب بارع وفي مركز مميز مثل انفينيتي هير، فبالتأكيد الألم وحدوثه أمران مرتبطان بتواجد مركز لا يمكنه تنفيذ العملية بالشكل الأمثل لها أو طبيب ليس مؤهل للقيام بذلك الأمر.

نتائج زراعة الأسنان

ما هي مدة دوام الأسنان المزروعة؟

بالتأكيد الخضوع لعملية زراعة الأسنان يحتم على الأشخاص السؤال أولًا عن المدة التي يمكن خلالها الاستنفاع بنتائج تلك العملية، فبالطبع المبالغ الكبيرة التي يتم دفعها تستحق ذلك السؤال، لكن بشكل عام دعونا نقول بأن آثار ونتائج تلك العملية قد تدوم لعشرين عامًا فقط، ويمكن أن تستمر كذلك مدى الحياة، فالأمر في النهاية يتوقف على العظام أو اللثة التي تم غرس الأسنان فيها، كذلك المادة المستخدمة في تركيب الأسنان تسهم في التحديد بخلاف طبعًا تواجد عوامل مثل خبرة الطبيب والمركز، فكلما كانت تلك العوامل قوية كلما كانت النتيجة أسنان قوية تستمر لفترة أطول، وبمناسبة الدوام نجد البعض يسال كذلك عن نسبة الأمان المتواجدة في هذه العملية، وفي هذه الحالة دعونا نقول أننا نتحدث عن عملية آمنة لأبعد مدى ممكن وأن جميع المواد الخاصة بها نظيفة ولا تسبب أي ضرر.

اقرأ ايضاً: تلبيس الأسنان

هل يمكننا تنظيف الأسنان الجديدة المزروعة؟

لأن عملية زراعة الأسنان تمنحنا أسنان جديدة تماثل الأسنان الطبيعية فإنها كذلك سوف تكون في حاجة إلى تنظيف ومتابعة بنفس الأدوات القديمة وبشكل طبيعي تمامًا، وبرفقة ذلك يمكن المتابعة مع الطبيب بشكل دوري لضمان عدم حدوث أي مشاكل في هذه الأسنان خصوصًا مع فقدان الاحساس بها أحيانًا لكونها غير أصيلة باللثة.

هل ثمة فارق بين السن الطبيعي والسن المزروع؟

بالطبع الخضوع لعملية زراعة الأسنان أمر هام يقصد به الخروج بمجموعة من الأسنان الجديدة المميزة، وبالتالي يدور سؤال هام في الأذهان يتعلق باحتمالية وجود فارق بين السنتين، وبهذا الصدد دعونا نقول بأنه لا يوجد أي فارق على الإطلاق بين السن المزروع والسن الطبيعي، فكلاهما سوف يؤديان نفس المهمة تقريبًا، كما أنه لا يمكن الخوف من حدوث بعض العيوب كتساقط الأسنان بعد زراعتها أو انكسارها أثناء المضغ أو غير ذلك، بل هنا يمكننا الجزم بأن الفروقات سوف تكون طفيفة للغاية لدرجة أنها سوف تصبح معدمة كلما تم اختيار مركز مميز ومؤهل لإجراء هذه النوعية من العمليات، وبالتأكيد تلك المواصفات تنطبق أكثر على انفينيتي هير.

الفرق بين السن الطبيعي والسن المزروع

ما الذي يجعل مركز انفينيتي كلينك الأفضل لزراعة الأسنان في تركيا؟

يعد مركز انفينيتي هير، حسب تجارب وخبرات وآراء السابقين، أحد أفضل مراكز التجميل المتواجدة بالوقت الحالي داخل تركيا، وهو بذات الوقت الأنسب لتنفيذ عملية زراعة الأسنان، وربما ذلك التميز الكبير ينبع من قدرة المركز على توفير أفضل المعدات والامكانيات المتواجدة، هذا بالإضافة إلى توافر فريق من الأطباء البارعين الذين أجروا الكثير من عملية التجميل المشابهة والذين صنعوا للمركز سجل ناجح في عمليات زراعة الأسنان، هذا بخلاف خدمات المتابعة المتميزة التي يقدمها المركز بعد نهاية العملية، لكن يبقى الجانب الأهم والأبرز كون العملية تقدم في ذلك المركز بسعر أنسب يعد الأقل، بالمقارنة مع الجودة التي يتم أخذها منه.

كم تكلفة زراعة الأسنان في تركيا؟

الإقدام على تركيا من أجل تنفيذ عملية زراعة الأسنان بها أمر لن يحدث إلا بعد التأكد من جميع الجوانب المتعلقة بهذه العملية، وربما ضمن أهم هذه الجوانب جانب التكلفة، فمعرفة تكلفة زراعة السن أمر ضروري للغاية ومؤثر، لكن دعونا نقول بأنه ليس من السهل الوقوف على تكلفة محددة، وذلك لأن الأمر يختلف من مكان إلى آخر وفق مجموعة من المحددات أبرزها ما يلي:

  • قدرات المركز والتقنيات المستخدمة، فهذا هو الشيء الأهم الذي يمكن من خلاله تحديد تكلفة الزراعة لأنه كلما استخدم المركز تقنيات أحدث كلما كلفه ذلك الأمر أموال أكثر، وهي التي ستستدعي الدفع من خلال زيادة التكلفة.
  • خبرة الطبيب، فالطبيب الجيد سوف يطلب مبلغ أكبر من أجل الموافقة على تنفيذ عملية زراعة الأسنان، كما أن المراكز الجيدة ستسعى لجلب تلك النوعية من الأطباء مهما كانت تكلفتها عملًا بمبدأ زيادة التكلفة الإجمالية لاحقًا.
  • عدد الأسنان المطلوب زراعتها، فكلما كانت أعداد الأسنان لديك كثيرة كلما كانت الحاجة كبيرة إلى زيادة التكلفة، فالجهد المبذول سوف يكون أكبر ويستدعي سعر أكبر كذلك.
  • نوعية السن، فالسن الصناعي له عدة أنواع وكل نوع له سعر مختلف تمامًا عن الآخر ويسهم في اختلاف التكلفة النهائية.

اقرأ ايضاً: أسعار ابتسامة هوليود في تركيا

أسعار زراعة الأسنان (للسن الواحد) حسب المدن التركية

المدينة اقل سعر أعلى سعر
اسطنبول 350 $ دولار 750 $ دولار
انقرة 300 $ دولار 600 $ دولار
انطاليا 400 $ دولار 650 $ دولار
طرابزون 400 $ دولار 800 $ دولار
بورصة 250 $ دولار 500 $ دولار

ختامًا، حتى مع وجود الكثير من الاختلاف في السعر بين المركز والآخر، إلا أن تكلفة زراعة الأسنان في تركيا، أو تحديدًا السن الواحد، قد تصل إلى 300 دولار كسعر متوسط معقول معمول به في العديد من الأماكن حاليًا، وقد يصل إلى 750 دولار بأماكن أخرى تبعًا لتغير نوع الحشو وغير ذلك من أسباب.