علاج القشور بعد زراعة الشعر

ظهور القشور بعد زراعة الشعر في الرأس أمر متوقع وطبيعي للغاية ولا يدعو للقلق، حيث أنه إشارة جيدة لتقبل فروة الرأس لبصيلات الشعر المزروعة حديثًا.

ولكن كيف تنتج تلك القشور بعد زراعة الشعر؟ وكيف يكون ظهورها وشكلها بكل دقة؟ وما هي الأسباب المؤدية لظهورها؟ وهل لها أسلوب علاجي متبع؟ جميعها أسئلة تدور في أذهان الخاضعين لزراعة الشعر.

 

آلية تكون القشرة الدهنية بعد زراعة الشعر :

بعد عملية زراعة الشعر تبدأ الخلايا في الزيادة كنتيجة متوقعة عقب العملية، ونتيجة هذه الزيادة الغير عادية تخرج الخلايا إلى فروة الرأس على هيئة قشور كثيفة.

هذه القشور بعد زراعة الشعر عبارة عن تكتل للخلايا الصاعدة إلى سطح فروة الرأس وظهورها يعد صحي للغاية، ويدل على نجاح عملية زراعة الشعر وعلاجها لا يستغرق وقت كبير.

 

شكل القشور بعد زراعة الشعر :

القشور بعد زراعة الشعر تأخذ شكل مختلف تمامًا عن تلك القشور الاعتيادية التي تظهر للجميع في حالة إصابة الشعر بالجفاف أو تعرضه لطقس مناخ جاف ومترب.

حيث أن قشرة الشعر العادية لونها أبيض بينما القشرة الناتجة عن تكتل الخلايا بفروة الرأس ذات ملمس دهني واضح وليست من النوع الجاف الذي يشبه النخالة.

 

أسباب ظهور القشور بعد زراعة الشعر :

القشور بعد زراعة الشعر تحدث نتيجة عدة أسباب أولها كما ذكرنا تسارع تكون الخلايا مما يجعلها تتكتل، كما أن الغدد الخاصة بإفراز الدهون تُزيد من معدل الدهون المفرزة عن الوضع العادي.

حيث أن الغدد الدهنية تساعد بشكل كبير على حماية الشعر من الجفاف وحفظ الرطوبة الخاصة به، وفي حالة زيادة الدهون المفرزة بعد عملية زراعة الشعر، فإن الكم الزائد من تلك الدهون لا يجد مخرج سوى فروة الرأس.

فيلاحظ وجود دهون على سطح فروة الرأس تلك الدهون مخالطة للقشرة المتكونة بفعل تكتل الخلايا لتصبح الرأس مليئة بقشور دهنية.

 

هل لتلك القشور الدهنية أضرار تلحق بالخاضع لزراعة الشعر؟

يوضح خبراء التجميل بمركز إنفينيتي هير أفضل مراكز اسطنبول على الإطلاق في العمليات التجميلية وخصوصًا عمليات زراعة الشعر أن القشور الدهنية ليست مضرة وإنما هي عرض طبيعي يحدث عقب زراعة الشعر.

ولكن تلك القشور بإمكانها أن تتسبب ببعض المضايقات للشخص الخاضع لعملية زراعة الشعر مثل إصابته بحكة شديدة بعد زراعة الشعر، ومع تزايد تكون تلك القشور وعدم معالجتها تصاب فروة الرأس ببعض الالتهابات.

لذلك يجب عدم التغاضي عن إيجاد الحل المناسب لعلاج تلك القشور والالتزام الحرفي بما يصفه الطبيب المعالج حتى التمكن من التخلص السريع من هذه القشور الدهنية المتسببة في الإزعاج والمظهر غير المحبب.

 

أنجح أسلوب علاجي متبع للقضاء على القشور الدهنية :

أنجح أسلوب علاجي لظهور القشور بعد زراعة الشعر هو العلاج الموضعي، حيث استخدام بعض الكريمات الموضعية والشامبوهات التي تحتوي على بعض المواد المساعدة على التخلص من هذه القشرة.

ففي مركز إنفينيتي هير بعد تمام نجاح عملية زراعة الشعر بفضل مهارة الأطباء وجودة الأجهزة والأدوات الطبية المستخدمة يصف الطبيب بعض العلاجات التي تناسب المريض للتخلص من الدهون القشرية فور ظهورها.

ومن أهم علاجات القشور بعد زراعة الشعر تلك التي يصفها الأطباء حمض الساليسيليك الذي يعمل على ترطيب الكيراتين، ويريثيون الزنك الذي يتحكم في تنظيم نمو الخلايا قبل أن تتكتل متسببة في ظهور القشرة.

كما أن الشامبوهات المحتوية على سلفيد السيلينيوم هي العلاج الأنسب للتخلص من القشور بعد زراعة الشعر، ولكن يجب الانتباه إلى عدم استخدام أيًا مما سبق إلا بعد مرور أكثر من 3 أيام عقب عملية زراعة الشعر.