عملية الليزك في تركيا

تحاول تركيا طوال الوقت توفير العديد من العمليات التجميلية التي تُسهم في تحسين الوضع العام للأشخاص الذين يُعانون من مشاكل طبية مختلفة، لكن ربما العملية التي زاد الإقبال عليها في الآونة الأخيرة هي عملية الليزك في تركيا، وهي تلك العملية التي توفر للخاضعين لها القدرة على التعامل مع مشاكل العين، وذلك سواء كانت المشكلة ضعف تام في الرؤية أو مجرد ضعف بسيط، في النهاية الأمر يتوقف على قدرة الأطباء على معالجة المشكلة والتعامل معها بالشكل الأمثل، لذا دعونا في السطور القليلة المُقبلة نقترب أكثر من عملية الليزك ونعرف التسهيلات التي تُقدمها تركيا بهذه العملية وكيف تتم بالأساس.

مميزات إجراء عملية الليزك في تركيا

بلا شك التفكير في إجراء عملية الليزك في تركيا دون غيرها من البلاد أمر يحدث لأن تركيا بالأساس تمتلك مجموعة من المميزات والخدمات التي يُمكن تقديمها، وهذا ما يدفعنا إلى التعرف على مميزات إجراء العملية بهذه البلد، وهي كما يلي:

  • الحصول على رعاية طبية شاملة.مميزات إجراء عملية الليزك في تركيا
  • جودة المراكز المتواجدة وارتفاع نسب النجاح بها.
  • توافر السرعة والدقة والرفاهية.
  • وجود أفضل الأطباء في مجال طب الأعين.
  • عدم ارتفاع التكلفة الإجمالية للعملية.

من هم المحتاجون لإجراء عملية الليزك للعيون؟

الحاجة لعملية الليزك أمر ليس متاح للجميع، فمع كثرة المُقبلين على العملية نجد أن الأشخاص الخاضعين لها هم في الأساس ضمن فئة معينة، تلك الفئة تتمثل في الأشخاص الذين يُعانون من الآتي:

  • الذين وصلوا لسن البلوغ.
  • المعانون من عيوب النظر المختلفة كطول وقصر النظر.
  • الأشخاص الذين يرتدون العدسات اللاصقة.
  • الأشخاص الذين يرتدون النظارات الطبية.

WH1button

الأشخاص الذين لا تتناسب معهم عملية الليزك

في نفس الوقت الذي تتواجد فيه مجموعة من الأشخاص تتناسب معهم عملية الليزك ويحتاجون لها بشدة نجد أن البعض قد لا تتناسب معه العملية وممنوع التعامل بها، وهؤلاء الأشخاص يُمثلون ببساطة القطاعات الآتية:

  • الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة.
  • الذين يعانون من مشكلة في قرنية العين.
  • المعانون من مشكلة جفاف العين، وفي الآونة الأخيرة.
  • الذين يمتلكون مشكلة أو عيب خُلقي.

فوائد إجراء عملية الليزك للعيون

الآن نحن نعرف ما الذي سيدفعنا إلى خوض عملية الليزك، لكن بذات الوقت لا يُمكننا إغفال الفوائد التي سنحصل عليها بعد تنفيذ تلك العملية، فبالطبع ثمة الكثير من الفوائد التي أبرزها ما يلي:

  • التخلص من النظارات والعدسات للأبد، فلو سألت نسبة كبيرة من الأشخاص الذين يخضعون لعملية الليزك فستجد أن هذا الأمر هو الذي يشغل بالهم أكثر من أي شيء آخر، إذ أنه مع كثرة المميزات والفوائد سيكون العيش بلا نظارات أو عدسات الهم الأكبر والميزة الأفضل.
  • لا تحتاج العملية إلى ضمادة أو أي شكل خارجي ملفت، فإذا نظرت إلى العمليات التجميلية بعين التفحص فستجد أنها غالبًا ما تترك أثرًا خلفها، لكن عملية الليزك أثرها لا يُرى لأنه حتى لا توجد ضمادات تُستخدم بعد العملية.
  • تحسين حالة النظر بشكل كبير، وهي الميزة الرئيسية الكبرى بالنسبة لبعض الأشخاص، إذ أن الحصول على قدرة رؤية أكبر وبشكل أفضل سوف يكون ضمن أسباب الخضوع للعملية بلا شك.
  • يمكن العودة بعدها سريعًا للحياة الطبيعية، وهنا نحن نتحدث عن سبب يلمسه أغلب من خضعوا للعملية، إذ أنهم قد أدركوا بأنفسهم أن العودة إلى الحياة الطبيعية بعد العملية سوف تكون عودة سريعة للغاية وموفقة.
  • العملية لا تأخذ الكثير من الوقت ويُمكن الاختصار في الجلسات، بمعنى أنه يُمكن إجراء الليزك للعينين في آنٍ واحد، أو تحديدًا جلسة واحدة، وإذا فكرنا في هذا الأمر فسنجده ميزة لاختصار الوقت والجهد والمال كذلك.

فوائد إجراء عملية الليزك للعيون

تعليمات ونصائح قبل عملية الليزك

لنفترض أننا قد أصبحنا مُلمين بكل التفاصيل التي تسبق عملية الليزك، لذا فالآن، وقبل أن نترك أنفسنا للطبيب من أجل إجراء العملية، علينا أن ننفذ مجموعة من التعليمات والنصائح الهامة التي ربما أبرزها ما يلي:

  • لا تستخدم العدسات الصلبة التي تُصعب مهمة الليزك، فالبعض قد يلجأ إلى حل بديل لليزك قبل التفكير في إجراء العملية، هذا الحل يتمثل في استخدام العدسات الصلبة، والحقيقة أن طبيعة تلك العدسات تجعل من الصعب لاحقًا إجراء الليزك بأريحية، لذا من الواجب التوقف عن استخدام تلك العدسات قبل أسبوع على الأقل من العملية.
  • لا تتأخر في إجراء الاختبارات والفحوصات اللازمة قبل العملية، وفي الحقيقة التأخر في تنفيذ تلك الخطوة على وجه التحديد أمر ليس مفهوم بالمرة، إذ أننا نتحدث عن خطوة تُحدد الصلاحية لليزك من عدمه، ولا تقلق، مركزك سوف يوفر ذلك لك.
  • ابتعد عن العدسات العادية قبل حوالي ثلاث أيام من إجراء العملية، فعلى الرغم من أن الابتعاد عن العدسات الصلبة سوف يكون أمرًا متحققًا بالفعل إلا أنه لا مانع كذلك من تجنب العدسات العادية التي تُستخدم بشكل سريع، حيث أن نوعية العدسات هذه تُسهم في زيادة التحسس، حيث يجب الابتعاد قبل ثلاث أيام على الأقل.
  • حاول تجنب المساحيق التجميلية، وذلك الأمر يُمكن مخاطبة النساء به على وجه التحديد، حيث أنه كلما كان التفكير في إجراء العملية تفكيرًا جديًا يقترب من التنفيذ فيجب أن تكون المساحيق التجميلية بعيدة عن بشرة الوجه ولا تقترب من العين بأي شكل من الأشكال، وذلك لأنها تتسبب فيما يُمكن تسميته بالهياج الخاص بالجلد.

كيف تتم عملية الليزك في تركيا؟

قبل أن تترك عينك للطبيب القائم بالعملية من أجل تنفيذ الخطوات الرسمية لها فلابد أولًا من معرفة تلك الخطوات بالشكل الدقيق، بمعنى أدق، لابد من التعرف على كيفية إجراء العملية، وهي تتم وفق ما يلي:

  • التخدير الموضعي، وبالطبع هذه الخطوة هي الخطوة الأولى في العملية حتى يكون من السهل لاحقًا التعامل مع العين، وبالنسبة للكيفية فهي غالبًا ما تكون شكل من أشكال التخدير الموضعي، وهو يتم دون ألم أو مشاكل تخديريه لاحقة.
  • فتح العين بشكل مستمر عن طريق مجموعة أدوات، وهنا يتدخل الطبيب المختص بدقة، فما دام المكان الذي ستُجرى به العملية هو العين فلابد من مراعاة مكوث هذه العين في وضعية الانفتاح لفترة طويلة، ومثل هذا الأمر يحدث عندما نستخدم مجموعة من الأدوات المُخصصة لذلك الغرض.
  • العمل على فصل أحد شرائح القرنية، وهنا تبدو العملية أكثر تقدمًا من خلال البدء في فصل الشرائح، وتلك الشرائح التي سنقوم بفصلها سوف تكون طبعًا بمعرفة الطبيب وسوف تفتح الباب أمام الخطوة التالية، وهي إعادة التشكيل.
  • إعادة التشكيل بشكل مختلف للقرنية، وذلك باستخدام الليزر، حيث هنا تبدو الأمور أكثر تقدمًا بكثير من المراحل السابقة ويكون الليزر حاضرًا للقيام بالإجراء أو الخطوة الأهم، وهي إعادة تشكيل القرنية وتنفيذ آخر مراحل الليزك.

WH1button

أبرز أنواع عمليات الليزك في تركيا

بعض الأشخاص قد يتعجبون من ذلك، لكن عملية الليزك التي تتم لا تكون طوال الوقت بنفس النمط والشكل، وفي الحقيقة مثل هذا الأمر راجع إلى الحالات التي يتم التعامل معها واختلاف تلك الحالات وبالتالي اختلاف أشكال التعامل معها وفق ما يلي:

فيمتو سمايل ليزك

ففي حال أنك تبحث عن طريقة يُمكنها أداء عملية الليزك بشكل مثالي ودون أي مشاكل لاحقًا وحتى دون ألم فإن عملية فيمتو سمايل ليزك سوف تكون الخيار الأمثل، وذلك نظرًا لأنها تمنحك عملية في وقت قياسي لا يتجاوز العشرين دقيقة، هذا بخلاف إلى عدم وجود فرصة للتعرض لأي جروح وقت العملية، وتمتلك نوعية الفيمتو عدة أشكال لكن تبقى الفيمتو ليزك الأبرز والأشهر.أنواع عمليات الليزك في تركيا

الكشط الانكساري

وهي نوع آخر من أنواع عملية الليزك، ويهتم ذلك النوع بتصحيح المشاكل التي تُصيب الابصار، كما أن الكشط الانكساري تستهدف عدم حدوث أي ألم وحتى فكرة النتائج السلبية المترتبة لا تكون حاضرة، ولذلك تخرج العملية في أفضل رونق وشكل ممكنين ونرى الكثير من العملاء ينجذبون إليها، خصوصًا مع الوقت القليل الذي تستغرقه كذلك.

الليزك التقليدي

وهو الخيار الأنسب لك في حال إذا ما كنت تعاني من مشكلة الليزك وترغب في إجراء العملية الخاصة به بسعر منخفض وبذات الوقت الحصول على نتائج إيجابية لتصحيح الابصار بالطرق الميكانيكية، وفي الحقيقة البعض قد لا يُقدم على ذلك الشكل من عملية الليزك خوفًا من الشِق الذي يحدث خلال العملية، لكن في النهاية الأمور تتم، وهو الأمور المطلوب طبعًا بالنسبة لمن يعانون من مشاكل العين.

ما بعد العملية

الانتهاء من عملية الليزك أمر لا يعني أنه لم يعد أمامك شيء للقيام به، إذ أنه على الرغم من نسب النجاح الكبيرة الموجودة إلا أنه لا تزال هناك مجموعة من النصائح والتعليمات التي يجب الالتزام بها لضمان ذلك النجاح، وأبرز هذه النصائح ما يلي:

  • الابتعاد عن المجهود الشاق طوال الأسبوع الأول، فعلى الرغم من السرعة الكبيرة في النتائج المحققة جراء عملية الليزك إلا أن هذا الأمر لا يمنع من تواجد خوف لدى الأطباء من المجهود الشاق الذي يُبذل بعد العملية ويؤدي إلى نتائج سلبية، ولذلك يُفضل الحرص على الابتعاد التام عن ذلك المجهود.
  • تجنب الضوء والماء وعدم التعرض لهما، وفي الحقيقة مثل هذا الأمر يبدو بديهي تمامًا، فبالطبع عند التفكير في الضوء وما يُمكن أن يُسفر عنه من ضربة شمس وكذلك عند التفكير في الماء وتلوث العينين فسنجد أننا أمام نصيحة منطقية للغاية.
  • مراعاة استخدام نقط العين التي تُقابل الالتهاب، وهي نوع من الاجراءات الطبية التي يوفرها لك الطبيب عند إجراء عملية الليزك، وكما هو واضح فإن تلك النقط تعمل على تخفيف الالتهاب مع مراعاة القضاء على الألم بالتدريج.
  • تجنب التلامس السريع للعين، وذلك حتى لا يدخل التلوث إليها مع وجود احتمالية لعدم ثبات النتائج بهذه المرحلة، لذا فإن الحل الأنسب يكمن في إبعاد العين عن اليد.
  • المتابعة والالتزام بتعليمات الطبيب، وهو أمر بديهي لا خلاف عليه بالنسبة لمن يرغب في تحقيق أقصى استفادة ممكنة من النتائج، فالطبيب أكثر الأشخاص دراية بحالتك دون شك.

الآثار الجانبية المُحتملة لعملية الليزك

بعد الانتهاء من عملية الليزك، وعلى الرغم من النجاح الكبير الذي تُحققه العملية، إلا أن الأمر لن يسلم بالتأكيد من تواجد مجموعة من الآثار الجانبية التي تُسهم في القليل من القلق من العملية، وتلك الآثار الجانبية أبرزها ما يلي:

  • تهيج العين، وذلك الأمر يعني أن العين سوف تكون في وضع التألم الدائم ومن الممكن أن يؤثر ذلك الأمر على الشخص تأثيرًا كبيرًا، ومن هنا يتم اعتبار ذلك عرض جانبي خطير.
  • حساسية تجاه الضوء، بمعنى أنه كلما كان الاقتراب من الضوء والشمس وشيكًا كلما كانت المشكلة قائمة من حيث التحسس من الضوء والتعامل معه بصعوبة شديدة.
  • وجود صعوبة بالرؤية ليلًا، وهو أمر يحدث خصوصًا بالنسبة للأشخاص الذين كانوا يعانون من صعوبة شديدة في الرؤية قبل العملية، حيث يتوقع أن يستمر الأمر لأيام بعد العملية، وتحديدًا في الليل والظلام.
  • تغير تمركز سديلة القرنية، إذ أنه ضمن المخاطر والآثار الجانبية المحتمل حدوثها بشدة أن يكون هناك نوع من أنواع فقدان التموضع الصحيح للقرنية مما يترتب عليه ضعف في الرؤية أو وجود صعوبة تامة في القيام بها، وهو الأمر الذي يكون من الضروري بعده اللجوء إلى الطبيب.
  • ظهور البقع على بياض العين، وتلك البقع من الممكن أن تأخذ اللون الأحمر ومن الممكن كذلك أن تأخذ اللون الوردي، المهم أنها في النهاية تظهر في منطقة البياض وتكون واضحة بشدة، والأمر السيء هنا أن تلك البقع لا يكون من السهل مواراتها، وبالتالي يتم الانتظار بشغف حتى زوالها.

الآثار الجانبية لعملية الليزك

هل نتائج عملية الليزك دائمة؟

البعض يمتلك سؤال غاية الأهمية يتعلق بالنتائج التي تنجح في تحقيقها عملية الليزك وهل هي دائمة أم لا، وفي الحقيقة نتائج العملية هنا بشكل كبير تبدو دائمة، بمعنى أنك عزيزي العميل لن تحتاج إلى إجراء الليزر سوى لمرة واحدة بالعمر، بعد ذلك سيكون بمقدورك التمتع بالنتائج، ونادرًا ما تحدث انتكاسة في العملية تؤدي إلى تدمير النتائج التي تحققت وبالتالي الحاجة إلى عملية أخرى، لكنه أمر نادر للغاية كما ذكرنا.

لماذا يُعد مركز انفينيتي كلينك الأنسب لعملية الليزك؟

على الرغم من كثرة الخيارات فيما يتعلق بإقامة عملية الليزك إلا أننا نجد إقبالًا كبيرًا على دولة تركيا على وجه التحديد، وداخل تركيا نرى الإقبال في تزايد على مركز انفينيتي كلينك، وفي الحقيقة مثل هذا الإقبال لا يتم أبدًا بشكل عشوائي، إذ تكون هناك مجموعة من المقومات التي تضع المركز في تلك المكانة، ففي البداية المركز يوفر أفضل التقنيات والمعدات المستخدمة في إجراء عملية الليزك، أضف إلى ذلك ثمة الكثير من الأطباء الخبراء الذين يجرون العملية بدرجة نجاح تتجاوز التسعة والتسعين بالمئة، ولا ننسى طبعًا التكلفة المتوسطة المناسبة التي يُقدمها المركز بخلاف وجود متابعة بعد العملية لضمان خروجها بأفضل شكل وأداء.

WH1button

كم تكلفة عملية الليزك في تركيا؟

بعد أن تتعرف على كافة التجهيزات والمميزات المتعلقة بعملية الليزك سوف نجد أنفسنا بحاجة ماسة للتعرف على جانب آخر مهم متعلق بالتكلفة، إذ أن التكلفة تحدد كثيرًا مسألة الإقبال على العملية أو عدم التفكير بها من الأساس، وفي الحقيقة ثمة مجموعة من العوامل التي تُحدد التكلفة النهائية أبرزها ما يلي:

  • نوعية وقدرات المركز الذي يتم إجراء العملية به، فعلى الرغم من كثرة المراكز التي توفر للعميل عملية الليزك بكفاءة إلا أن تلك الكفاءة تتفاوت بالتأكيد حسب القدرات والامكانيات، ومن هنا تتفاوت التكلفة الإجمالية.
  • خبرات الطبيب القائم بالعملية، فإذا افترضنا أن تركيا تمتلك أفضل مجموعة من أطباء العيون فبالطبع ثمة بعض التفضيلات داخل هذه النسبة من الأطباء، وفي النهاية الأفضل سوف يحصل على السعر الأكبر نظير العملية.
  • الجهد المبذول مع الشخص الخاضع للعملية، حيث يجب أن نضع في الاعتبار بأنه مع حاجة الكثيرين للعملية فإن التعامل مع كل شخص سوف يختلف وفقًا لحالته، وبالتالي سوف نحتاج إلى تحديد كافة الأمور المطلوبة وتكلفتها لتحديد تكلفة إجمالية محتملة للعملية بالنهاية.
  • الخدمات الإضافية التي يتم الحصول عليها، ففي وقت إجرائك لعملية الليزك سوف تستخدم بالتأكيد خدمات مختلفة مثل التنقل والإقامة والجولة السياحية، ومع استخدام هذه الخدمات تزيد التكلفة.

في النهاية تبقى تكلفة عملية الليزك في تركيا من الأمور الواجب تحديدها بدقة، وحتى ما كل الاعتبارات المذكورة، فلا نزال أمام تكلفة تبدأ في تركيا من 1700 دولار ومن الممكن أن تصل إلى 2200 دولار، وهي تكلفة أقل بكثير من تكلفة نفس العملية في دول أخرى تبدأ فيها عملية الليزك من 2500 وتصل لما يزيد عن 3500 دولار.