عملية تصغير الجبهة: التكلفة ونصائح قبل وبعد العملية

إذا ما كنا نرغب في تجميل الجبهة والقضاء على مشاكل كثيرة، أهمها الصلع الوراثي لدى الرجال وتأخر الشعر بشكل واضح، فإن الحل المثالي للقيام بذلك الأمر هو عملية تصغير الجبهة، فتلك العملية باتت مؤخرًا من العمليات الأكثر طلبًا في مراكز التجميل المختلفة، وفي الحقيقة يحدث ذلك لسبب وجيه بالطبع، وهو كون الجبهة جزء بارز للغاية من جسم الإنسان، وبالتالي عندما تكون تلك الجبهة غير متناسقة أو بها أي مشكلة من المشكلات فإن ذلك سيقود على مظهر سيء للوجه بأكمله، وفي الواقع كون الجبهة عريضة أو واسعة يجعلنا نصل إلى نفس النتيجة، وهي الحاجة إلى العملية، لكن كيف يمكننا أداء تلك العملية يا ترى وما هي التفاصيل المتعلقة بها؟ هذه الإجابة نستكشفها سويًا بالسطور المقبلة.

فوائد إجراء عملية تصغير الجبهة

عندما تقرر الذهاب إلى مركز التجميل من أجل إجراء عملية تصغير الجبهة فهذا سيحدث لأنك تطمع في الحصول على مجموعة من الفوائد بالتأكيد، وتلك الفوائد أو المميزات أبرزها ما يلي:

  • جعل مظهر الشعر والجبهة أفضل.
  • إرجاع التوازن للوجه، وذلك من خلال العمل على تقصير المسافة الفاصلة بين خط الشعر والحاجبين.
  • إيقاف تساقط الشعر، وذلك للنوع الصدغي أو الزمني.
  • تخفيف تجاعيد الجبهة، إذ أنه من الوارد جدًا ظهور التجاعيد في منطقة الوجه بشكل غير محبذ للبعض.

المحتاجون لإجراء تصغير الجبهة

لا يمكن لأي شخص يمتلك تكلفة عملية تصغير الجبهة أن يذهب إلى مركز التجميل من أجل إجراء العملية، إذ أنه لابد أولًا من امتلاك المواصفات التي تبرز الحاجة للعملية، وهؤلاء المحتاجون أبرزهم الآتي:

  • الذين لديهم مشكلة تراخي الجلد، فهؤلاء ضمن الذين يكونون في حاجة إلى إجراء عملية تصغير الجبهة.
  • الذين لديهم حواجب منخفضة، فهؤلاء أيضًا سوف يكونون في حاجة ماسة إلى إجراء تصغير الجبهة.
  • الذين يمتلكون جبهة كبيرة للغاية، فهؤلاء في الحقيقة يمكن اعتبارهم الأشخاص الأكثر حاجة لعملية تصغير الجبهة.
  • الذين يمتلكون جبين وخط شعر كبيرين، فقد يحدث أن يمتلك الشخص جبين كبير ويكون في حاجة ماسة للعملية.
  • الذين يحتاجون لتصغير الجبهة دون وجود معوقات صحية، فمن توجد لديه معوقات صحية لن يكون متاحًا لإجراء عملية تصغير الجبهة.

المحتاجون لإجراء تصغير الجبهة

تعليمات قبل عملية تصغير الجبهة

الآن بعد أن بات لديك عزم على إجراء عملية تصغير الجبهة وبت كذلك تمتلك كافة المواصفات والمتطلبات الخاصة بها فلابد وأنك بالطبع سوف ترغب بالحصول على أفضل التعليمات الهامة التي تسبقها، وتلك التعليمات أبرزها ما يلي:

  • الخضوع للفحوصات اللازمة وإخبار الطبيب بأي تاريخ مرضي أو جراحي.
  • إيقاف التدخين والكحوليات.
  • احرص على تناول غذاء صحي والراحة.
  • توقف عن المضادات الحيوية والأسبرين.

طرق وأنواع عملية تصغير الجبهة

لا تجرى عملية تصغير الجبهة على نسق واحد أو طريقة معينة، بل في الحقيقة تكون هناك بعض الأنواع للعملية وأبرزها ما يلي:

عملية تصغير الجبهة جراحياً

وهو النوع الشائع في الواقع، إذ أن كل ما نحتاج إليه لأداء هذا النوع هو إجراء عملية جراحية على يد خبير، ذلك الخبير سوف يقوم بتصغير الجبهة عن طريق الاقتصاص منها حتى تصبح في متوسط مناسب متأقلم مع الوجه.

عملية تصغير الجبهة من خلال زراعة الشعر:

وتتم تلك النوعية من خلال زراعة بصيلات من الشعر لتصغير خط الجبهة، بحيث تسهم تلك البصيلات في تصغير الجبهة عن طريق تغطيتها بالشعر، وهو ما يمنحنا في نهاية المطاف شكل متناسق مثالي.

تصغير الجبهة من خلال الجراحة والزراعة:

وتلك النوعية من عملية التصغير تعتبر الأقل تداولًا، خصوصًا وأنها تتم في الحالات التي تكون الجبهة فيها كبيرة للغاية، حيث يتم أولًا تصغير الجبهة قليلًا من خلال الجراحة، ثم بعد ذلك يتم عمل تصغير آخر لها عن طريق زراعتها ببعض البصيلات، في النهاية سوف نصل للشكل المثالي لهذه الجبهة.

كيف يتم إجراء عملية تصغير الجبهة

كيف تتم عملية تصغير الجبهة؟

عندما تكون في مركز التجميل من أجل إجراء عملية تصغير الجبهة فأنت بالطبع لن تقم بذلك إلا عندما تعرف بنفسك مع الذي سيحدث معك بالضبط، وهذا ما يأخذنا إلى خطوات إجراء عملية تصغير الجبهة، وهي كالآتي:

  • التخدير، وهي الخطوة الأولى البديهية التي تحدث عندما يتم التفكير في إجراء عملية تصغير الجبهة، حيث أن التخدير يكون إما موضوعيًا وإما كليًا، وهو ما يحدد من خلال الطبيب المختص المشرف على العملية، وغالبًا ما يكون كليًا لتفادي أكبر عدد من المشاكل أثناء العملية.
  • عمل الشقوق، وهنا يكون الاختلاف في شكل تلك الشقوق، فالبعض قد يريدها مموجة والبعض الآخر يفضلها متعرجة، بحيث تكون مناسبة أكثر للشعر ومنظره الطبيعي، على كلٍ، بعد إجراء هذه الخطوة يقوم الجراح بإزالة كل الأشياء الزائدة، والحديث هنا عن إزالة شعر المقدمة وإزالة الجبين الزائد، وإن كان يسبق ذلك أساسًا إزالة الجلد لفتح الطريق.
  • خياطة الشعر، وفي تلك المرحلة يتم استخدام المقاطع الجراحية أو مثلًا طبقتين من الغرز التي تتناسب مع الخياطة السليمة من أجل إجراء الخياطة دون ترك أي آثار لها، وفي الواقع، نوعية الخيوط التي تستخدم خيوط طبية تذوب من تلقاء نفسها.

نصائح ما بعد عملية تصغير الجبهة

الآن انتهت عملية تصغير الجبهة، لكن لا يزال أمامك الانتظار كثيرًا حتى تنجح ما بعد العملية، وتلك النصائح أو التعليمات أبرزها ما يلي:

  • الراحة وتجنب الأنشطة البدنية العنيفة.
  • حافظ على الضمادة الموجودة على رأسك.
  • عدم غسل الشعر إلا بعد مرور يومين على الأقل من العملية.
  • استخدام المضادات الحيوية لمواجهة العدوى، وهي التي سيقوم الطبيب بوصفها بعد العملية.
  • الاستعانة بكمادات الثلج، وهي شيء هام للغاية في هذه المرحلة، تحديدًا الأسبوع الأول عقب العملية.

اختر المركز المناسب لإجراء العملية

ضمن ترشيحات المراكز التي تجرى بها عمليات تصغير الجبهة سوف تجد بالتأكيد مركز انفينيتي، وفي الحقيقة تواجد ذلك المركز أمر ليس مفاجئ بالمرة، فهو يعد بالوقت الحالي أحد أفضل مراكز التجميل المتواجدة في تركيا، وهذا الأمر يجعله الأنسب لعملية تصغير الجبهة وبقية العمليات الأخرى، وبكل تأكيد حالة التميز هذه لا تأتي من فراغ، إذ أنه بالطبع ثمة أسباب لها، فنحن نتحدث عن مركز يمتلك كل التقنيات المناسبة والممكن استخدامها في إجراء العملية، أيضًا بذات الوقت ثمة فريق من الأطباء الخبراء المميزين الذين يمنحون العملية نسبة نجاح تصل إلى مئة بالمئة، والشيء الأخير والأهم أن التكلفة التي يوفرها مركز انفينيتي تكون الأقل والأكثر مناسبة بين الجميع.

كم تكلفة عملية تصغير الجبهة؟

البحث عن التكلفة شيء طبيعي للغاية، فإذا كان هناك شخص يفكر في إجراء عملية تصغير الجبهة ويجد أمامه الكثير من المراكز التي تقوم بتوفيرها فبالطبع سوف يقوم باختيار المركز الذي سيوفر له التكلفة الأقل، فوق ذلك عندما تكون التكلفة مرتفعة فإن هذا من الممكن أن يعد سببًا في عدم إقبال البعض على العملية، عمومًا، ثمة مجموعة من المحددات الخاصة بالتكلفة للعملية وأبرزها ما يلي:

  • قدرات المركز وتقنياته.
  • خبرات الطبيب.
  • حالة الشخص الخاضع لتصغير الجبهة.
  • الخدمات الإضافية المقدمة.

على الرغم من وجود تلك المحددات المذكورة إلا أنه سيكون بالمقدور طبعًا الوصول إلى تكلفة في المتوسط تعد تكلفة عملية تصغير الجبهة في تركيا، تلك التكلفة تبدأ من 2500 دولار وتصل إلى 4000 دولار، وفي بعض الأحيان يمكن أن تصل إلى 5000 دولار، لكنها تبقى التكلفة الأقل بين دول العالم.