ما هو حكم زراعة شعر اللحية ؟

زراعة شعر اللحية أصبحت واحدة من أكثر عمليات زراعة الشعر شيوعًا بين الرجال، وهي من العمليات التي تحوم حولها تساؤلات عدة منها ما حكم زراعة شعر اللحية؟ وكيف تجرى مثل تلك العمليات؟

وما أهم المراكز التجميلية التي تجيد زراعة اللحية بأحدث التقنيات؟ وهل هناك مخاطر أو مضاعفات تلحق بعمليات زراعة اللحية؟

 

أسباب الرغبة في زراعة شعر اللحية :

هناك ضرورة ملحة عند بعض الرجال تحتم ضرورة اللجوء إلى زراعة شعر الوجه وبالأخص اللحية بعد التأكد من حكم زراعة شعر اللحية الذي أتى بالجواز، ومن هذه الضروريات ما يأتي:

  • التخلص من فراغات الشعر في منطقة اللحية الذي تتعدد الأسباب المؤدية إليه، ويأتي في مقدمتها الأسباب الوراثية وتعد هذه ضرورة تجميلية.
  • ملء منطقة اللحية الخالية تمامًا من الشعر والذي لا أمل في نموه مستقبلًا عند بعض الرجال لأسباب مرضية.
  • التخلص من آثار الندوب الواضحة بشدة في الوجه وتمنع نمو شعر اللحية نتيجة تدمير بصيلات الشعر، وذلك في حالة التعرض لحادث أو جراحة عاجلة بالوجه.

 

ما هو حكم زراعة شعر اللحية ؟

بالبحث حول حكم زراعة شعر اللحية سوف نجد أن أغلب الفتاوى أجمعت على إمكانية الزراعة في حالة الضرورة والرغبة في الحصول على مظهر حسن، لذا فلا قلق بخصوص حكم زراعة شعر اللحية إطلاقًا.

حيث أن الدين الإسلامي لا يعارض الجراحات التجميلية التي لا تغير من خلقة الله والتي تهدف إلى الحصول على مظهر أنيق ومقبول، وكما جاء حكم زراعة شعر اللحية بالإيجاب فقد أجاز الشرع أيضًا زراعة شعر الرأس.

 

إجراءات زراعة شعر اللحية :

الطريقة المستخدمة في زراعة اللحية لابد أن تتوافق مع حكم زراعة شعر اللحية، ففي مركز إنفينيتي هير يحرص أطباء جراحة التجميل على زراعة الشعر بشكل متناسق وفي الزوايا المناسبة تمامًا للوصول إلى المظهر الطبيعي.

ويمكن سرد إجراءات زراعة شعر اللحية على النحو الآتي:

  • بعد الكشف والفحوصات اللازمة تبدأ العملية بتخدير منطقة زراعة الشعر فقط.
  • زراعة البصيلات المأخوذة بكل دقة في أماكنها المحددة ويتم ذلك خلال ساعتين أو أكثر.
  • بإمكان المريض ممارسة الحياة الطبيعية بعد مرور يوم، وبعد مرور خمسة أيام تتكون قشور بعد الزراعة.
  • بعد تعافي الجرح تذوب الغرز ومع اتباع تعليمات الطبيب لا تترك تلك الغرز أي أثر بمنطقة الذقن.

 

زراعة لحية ناجحة بأحدث التقنيات :

بعد الاطمئنان إلى حكم زراعة شعر اللحية وبعد التأكد من نجاح تقنيات زراعة شعر اللحية الحديثة يمكنك تحديد ما تريد بكل ثقة واطمئنان، حيث الاختيارات متاحة في الآتي:

  • تحديد المناطق الفارغة من الشعر التي يرى المريض أنه بحاجة إلى تكثيف الشعر بها، ويتم التحديد تحت إشراف الطبيب الذي حسب الوضع يختار تقنية الزراعة والأسلوب الأمثل.
  • يمكن من خلال زراعة شعر اللحية الحصول على لحية ذو كثافة واضحة أو لحية متوسطة الكثافة حسب ما يليق على الوجه ورسمته.

 

أنسب منطقة مانحة لأخذ بصيلات زراعة اللحية:

بكل تأكيد زراعة شعر اللحية بحاجة إلى بصيلات شعر قوية ومناسبة للزراعة في منطقة الذقن، عدد هذه البصيلات غير ثابت عند جميع الأشخاص الراغبين في زراعة اللحية، ولكن في العموم نجد أن:

  • عدد البصيلات المناسب للزراعة في منطقة الذقن يتراوح ما بين 2000 و3000 بصيلة.
  • مكان منح البصيلات الأنسب هو فروة الرأس من أسفل جانبيها أو من خلفها.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على حكم زراعة شعر اللحية وكيفيتها، أما عن الآثار الجانبية فمع وجود طبيب ماهر لا تواجد لتلك الآثار مطلقًا.